لافروف: مجلس حقوق الإنسان فقد مصداقيته من قبل اندلاع الأحداث في أوكرانيا
نقلت وكالة تاس عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله "روسيا انسحبت بقرار منها من مجلس حقوق الإنسان.. لقد كانوا يسعون لتعليق عضويتنا فيه ولذا قررنا فعل ذلك بأنفسنا"، مضيفاً إن هذا المجلس فقد مصداقيته وزعزع الثقة فيه قبل زمن طويل من تطورات الوضع الحالي في أوكرانيا.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة عقدت جلسة خاصة في السابع من نيسان الماضي ومررت قراراً بتعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان لتقوم موسكو في اليوم نفسه بإصدار قرار بالانسحاب منه وقال نائب مندوب روسيا الدائم في الأمم المتحدة جينادي غوزمين آنذاك: إن مجموعة محددة من الدول تستغل وتحتكر مجلس حقوق الإنسان خدمة لمصالحها الخاصة.

وقال لافروف إن الدول الأعضاء في المجلس وهي 47 دولة تم انتخابهم من قبل الجمعية العامة لمدة ثلاث سنوات مضيفاً إن روسيا كانت عضواً فيه بين عامي 2006 و2012 ومن ثم بين عامي 2014 و 2016 وقد تم انتخابها لفترة أخرى في الأول من كانون الثاني عام 2021.

وشدد لافروف على أهمية أن تعتمد روسيا على نفسها في المجالات المهمة والتوقف عن تلقي أي إمدادات من الغرب لضمان تطوير قطاعاتها ذات الأهمية الكبرى، مشيراً إلى أن موسكو ستضفي زخماً لتعاونها الاقتصادي مع الصين “بعد أن اتخذ الغرب موقف الديكتاتور”، لافتاً إلى أن ذلك سيمنح روسيا الفرصة لتنفيذ خطط لنهوض الشرق الأقصى وشرق سيبيريا.
2022-05-24