تعليق استخدام لقاح أسترازينيكا بسبب مخاوف من آثار جانبية

كشفت السلطات الصحية النرويجية تعليق استخدام اللقاح الذي تنتجه شركة أسترازينيكا ضد فيروس كورونا وذلك كإجراء احترازي بعد قرار الدنمارك المبني على مخاوف من وجود صلة للقاح بتشكل جلطات الدم.

وقالت وكالة فرانس برس عن مدير الوقاية من العدوى والسيطرة عليها في المعهد الوطني للصحة غير بوخولم قوله للصحفيين اليوم “إننا سنوقف استخدام لقاح أسترازينيكا- أكسفورد في النرويج مؤقتا وننتظر مزيدا من المعلومات لمعرفة ما إذا كانت هناك صلة بين اللقاح وحالة الإصابة بجلطة دموية”.

وكانت السلطات الدنماركية أعلنت تعليق استخدام اللقاح بشكل مؤقت بعدما أصيب مرضى بجلطات دموية عقب تلقيه.

بدورها دافعت الحكومة البريطانية عن اللقاح وأكدت استمرارها في حملة التطعيم به وقال المتحدث باسم رئيس الحكومة بوريس جونسون للصحفيين: “قلنا بوضوح إنه آمن وفعال ونطلب من الناس التقدم لتلقيه بثقة.. وفي الحقيقة بدأنا نتلمس نتائج برنامج التلقيح فيما يتعلق بانخفاض عدد الحالات المسجلة في أنحاء البلاد وانخفاض الوفيات وعدد الحالات التي تتطلب العلاج في المستشفى”.

وبدأت بريطانيا حملة تلقيح على نطاق واسع ضد فيروس كورونا المستجد في كانون الأول الماضي بجرعات من لقاح أسترازينيكا-أكسفورد بشكل رئيسي ولقاح فايزر-بايونتيك.

كما كشفت النمسا قبل ثلاثة أيام تعليق استخدام لقاح أسترازينيكا بعد وفاة ممرضة عمرها 49 عاماً من جراء مشكلات تخثر دم حادة بعد أيام على تلقي اللقاح.

وكذلك علقت أربع دول أوروبية أخرى هي إستونيا ولاتفيا وليتوانيا ولوكسمبورغ استخدام اللقاحات من تلك المجموعة التي أرسلت إلى 17 دولة أوروبية وتضم مليون جرعة.

2021-03-11