علماء يكشفون وجود طبقة خامسة في مركز الأرض

اكتشفت مجموعة من العلماء أن للأرض طبقة خامسة على شكل نواة داخلية أعمق في مركز الكوكب.

 

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن علماء الجيولوجيا من الجامعة الوطنية الأسترالية ابتكروا خوارزميات تسمح لهم بدراسة الآلاف من النماذج الهيكلية للنواة الداخلية للأرض وتوصلوا إلى اكتشاف من شأنه تغيير ما تعلمناه في الكتب العلمية طوال حياتنا حيث كان من المعتقد سابقا أن الأرض مكونة من أربع طبقات هي القشرة والوشاح واللب الخارجي

 

واللب الداخلي والآن وجد العلماء أن اللب الداخلي يحتوي طبقة خامسة حيث اكتشفوا تغييرات في بنية الحديد داخله ما يشير إلى وجود “خط حدودي” جديد يمتد على بعد 650 كيلومترا من مركز الأرض.

 

وقالت المؤلفة الرئيسية للدراسة جوان ستيفنسون “إنه أمر مثير للغاية وقد يعني أنه يتعين علينا إعادة صياغة الكتب المدرسية” مضيفة إن “تفاصيل هذا الحدث الكبير لا تزال غامضة بعض الشيء لكننا حللنا جزءا من اللغز الذي يتعلق بمعرفتنا بالجوهر الداخلي للأرض”.

 

وأوضحت ستيفنسون أن فكرة وجود طبقة خامسة للأرض تم افتراضها منذ عقدين من الزمن لكن البيانات لم تكن واضحة تماما مشيرة إلى أنه باستخدام “خوارزمية بحث ذكية للغاية” في آلاف النماذج من النواة الداخلية كشفت التغييرات في الأمواج عن اختلافات طفيفة في بنية الحديد أثناء تحركه عبر اللب الداخلي وتم التوصل إلى اكتشاف هذه الطبقة.

2021-03-05