اللّواء جعفري: صمود سورية أفشل مخططات الولايات المتحدة

أكد قائد قوات حرس الثورة الإسلامية في إيران اللواء محمد علي جعفري أن صمود سورية أفشل مخططات الولايات المتحدة مشيراً إلى أن واشنطن هي التي أوجدت تنظيم “داعش” الإرهابي في المنطقة.

وقال جعفري في كلمة له بمناسبة يوم “مقارعة الاستكبار العالمي” “كل مخططات الولايات المتحدة ضد سورية والمنطقة فشلت” مبيناً أن واشنطن أوجدت تنظيم “داعش” ودعمته في سورية والعراق كجزء من مخططاتها ولكن صمود البلدين وحلفائهما أفشل هذا المخطط وهزمه.

وأضاف إن “العالم برمته يشهد هزائم اميركا المتكررة في مواجهة ايران” لافتاً إلى أن وسائل الاعلام الاميركية تقر بقوة القدرات العسكرية الإيرانية وتؤكد أن الولايات المتحدة تخشى هذه القدرات.

وبيّن جعفري أن الولايات المتحدة تركز على الحرب الاقتصادية والنفسية ضد إيران وذلك بعد هزائمها في المنطقة مؤكداً أن طهران ستتجاوز الحظر الأميركي ضدها وأن العقوبات الاقتصادية الأميركية على ايران لن تنجح.

وبدأت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم تطبيق حزمة ثانية من الحظر الذى أعادت فرضه ضد ايران بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي الايراني في أيار الماضي ويستهدف الحظر القطاعين النفطي والمالي.

من جهته أكد نائب القائد العام للحرس الثوري الايراني العميد حسين سلامي أن الولايات المتحدة لم تعد تهيمن على المنطقة كما كانت في السابق.

وقال سلامي في تصريحات له.. “إن العالم بات في مواجهة مع البيت الأبيض بسبب سياسات الرئيس الاميركي دونالد ترامب” لافتا إلى أن الدول الأوروبية “لم تعد تتبع سياسات واشنطن كما كانت في السابق ..وروسيا بدورها تعارض هذه السياسات”.

وأكد سلامي أن الولايات المتحدة لا تستطيع تقويض دور ايران وفرض عقوبات عليها من الجانبين العسكري والسياسي مشيرا إلى أن لدى ايران القدرة العسكرية على تهديد المصالح الاساسية العسكرية الأميركية في المنطقة.

وتشهد المدن الإيرانية اليوم مسيرات مليونية احياء ليوم”مقارعة الاستكبار العالمي” الذي يصادف ذكرى استيلاء الطلبة الايرانيين على السفارة الأميركية في طهران عام 1979.

2018-11-04