أولى أمسيات ملتقى البزق السابع بدار الأسد

وزارة الإعلام

أطلقت الهيئة العامة لدار الأسد للثقافة والفنون الملتقى السابع لآلة البزق بمشاركة نخبة من الموسيقيين العازفين على آلات “الطنبورة والبزق والباغلمة” وذلك في القاعة متعددة الاستعمالات بدار الأسد.

وأدى العازفون في اليوم الأول من الملتقى برنامجا منوعا ينتمي إلى صلب التراث السوري العريق والملون بآلات موسيقية يعود عمرها إلى آلاف السنين حيث جاءت المشاركات بعزف منفرد وايضا بمرافقة عازفين لآلات أخرى بهدف التنويع الموسيقي وإغناء الأمسية بأجواء مميزة.

وتنوعت أساليب الأداء بين عازف وآخر حيث برزت أهمية هذه الآلات وما تتمتع به من قدرة على الإطراب يخلقها تعدد الأصوات وتقنيات العزف وإحساس كل عازف فتوزع البرنامج على فقرات متعددة حيث عزف كنان أبو عقل على آلة البزق بمشاركة رنا جنيد على البيانو وعزف حسين إبراهيم على البزق بمشاركة طارق عيد على الكمان كما عزف آري جان سرحان على “بزق” ساز” بمشاركة طارق صالحية على الغيتار ليشاركهما في القسم الاخير من الامسية كل من عازف الناي أحمد اسكندراني وميشيل خياط “إيقاع”.

ويستمر الملتقى الذي يديره الإعلامي ادريس مراد اربعة أيام حيث يختتم فعالياته الخميس المقبل.

يشار إلى أن ملتقى البزق الأول انطلق من دار الأوبرا عام 2009 وأقيم الملتقى الثاني في مجمع دمر الثقافي 2011 أما الملتقى الثالث فكان في مسرح ابي خليل القباني بداية 2014 وهو محاولة لإحياء آلة تكاد أن تندثر كما أنه يقدم متعة جديدة وعازفين جددا ليتم تعريف الجمهور الموسيقي السوري بهم.

2018-03-06