روحاني: الإرهابيون في سورية والعراق يندحرون

وزارة الإعلام 

 

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن مشكلة الإرهاب أصبحت قضية عالمية معتبرا أن “دحر الإرهابيين وهزيمتهم في المنطقة يحد من التدخلات الأجنبية في شؤون دولها”.

 

وأشار روحاني خلال لقائه اليوم نظيره الفنزويلي نيكولاس مادورو في العاصمة الكازاخية أستانا على هامش قمة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في مجال العلم والتكنولوجيا إلى أن الدول التي تواجه الإرهاب في المنطقة حققت مكاسب وانتصارات لافتا إلى أن الإرهابيين في سورية والعراق يتراجعون ويندحرون بشكل ملحوظ.

 

وشدد روحاني على ضرورة زيادة وتوسيع التعاون بين الدول المستقلة موضحا أن العلاقات بين إيران وفنزويلا تسير بخطوات ثابتة نحو مسار تعزيز التعاون المشترك.

 

من جانبه أكد مادورو ان بلاده تتعرض خلال الأشهر الأخيرة لضغوط وتدخلات كبيرة من الولايات المتحدة مشيرا إلى ان الشعب الفنزويلي وبالحفاظ على وحدته تمكن من الصمود امام هذه الضغوط.

ودعا مادورو الى تطوير وتعميق العلاقات بين طهران وكاراكاس لافتا إلى أن انعقاد اللجنة المشتركة للبلدين سيوفر ارضية مناسبة لدراسة الفرص الجديدة لتعزيز التعاون بينهما.

 

إلى ذلك أكد روحاني خلال كلمة في القمة أن إيران تدعم السلام والتعاون والعيش المشترك مشيرا إلى استعداد بلاده للتعاون الشامل مع الدول الإسلامية على جميع الأصعدة العلمية والتقنية.

2017-09-10